1

بيان تعزية بوفاة الحاج مصطفى الشيخ إبراهيم ياسين 21 / 01 / 2018م

لطالما وقف المفكرون والأدباء سدا منيعا أمام المستكبرين فلم ينالوا من عزة وكرامة الأمة رغم مابذلوه ويبذلونه لكي يستعبدوا الشعوب ويذلوها. فلولا حملة هذا الفكر العظيم لما فاح في الكون عبير الشهادة ليشتمها المستضعفون ويواصلون السير حتى إرساء العدالة التي جاء الأنبياء والمصلحون لتحقيقها.

إننـــا فـي تنظيـم مستقـبل العــدالة نتقـدم بــأحــر آيــات العـــــزاء والمواســـاة لسماحــة السيـد حسـن نصـر الله حفظه الله وكـل المقـاومين الأحــرار في وفاة طـود شامـخ وعلم من أعلام الفكـر والأدب المقــاوم الحاج مصطفى الشيخ إبراهيم ياسين والذي وقف بفكره وأدبه سندا للمقاومة ومحاميا عنها ممتثلا وصية السيد عباس الموسوي حفظ المقاومة.

كما نرفع عزاءنا لأهل الفقيد وذويه ومحبيه سائلين المولى عز وجل أن يلهمهم الصبر ويعظِّم لهم الأجر وأن يظل هذا العطاء المتدفق مستمراً وباقياً حتى ترفرف راية الحق والعدالة في أرجاء المعمورة.