1

بيان ادانة واستنكار للتفجيرات الارهابيه التي استهدفت الجمهورية الاسلاميه الايرانية 2017/06/07م

زار الشيطان الأكبر شياطينه ورعاياه وما إن غادر حتى بدأت تظهر نتائج هذه الزيارة المُدنِسة للأرض المقدسة
سرعان ما أوفت أم الإرهاب بوعيدها وحركت أذيالها فخرجت خفافيش الظلام لتزعزع أمن بلد طالما ظل داعما لعشاق الحرية والمدافعين عن كرامة الأمة
لقد ظن هؤلاء الأذناب أنهم بتحريك ذيولهم وخفافيشهم أنهم سيزلزلون أركان دولة مداميكها لم تتزلزل في حرب استمرت ثمان سنوات ومازالت في طور نشأتها أما اليوم وهي على ماهي عليه من تطور وتقدم علمي قل مثيله فلا يمكن للفاشلين سياسيا وعلميا وعسكريا أن يزعزعوا شعبا عريقا خرج قبل أيام ليعلن مرة أخرى أنه ذائب في قيادته وفي نظامه وأنه حاضر ليدافع عن ثورته المباركة التي فجرها ملهم الثوار وروحهم
إننا في تنظيم مستقبل العدالة ندين ونستنكر هذا العمل الإجرامي
كمانعزي الجمهورية الإسلامية قيادة وشعبا في الشهداء الذين قضوا نحبهم في مواجهة هذا العمل الإجرامي الذي لن يثني إيران عن المضي في دعمها لكل التواقين إلى العدالة والمدافعين عن كرامة أمتهم والساعين لتحرير فلسطين ودحر الإرهاب بشقيه الصهيوني والتكفيري
إن هذه الحادثة تنبئ بما لايدعو الى الشك أن كل الشعوب مستهدفة وفي مرمى الإرهاب وأن مؤسسيه قد آلوا على أنفسهم ألا يهدأ لهم بال إلا بتمزيق الأمة واستهدافها بلدا بلدا كي يتسنى لأسيادهم أن يتحكموا في رقاب الأمة ومقدراتها
العزة والكرامه للشعب الايراني ولكل احرار ومقاومي ومستضعفي العالم
الخزي والعار لكل المستكبرين واذنابهم
والخلود والرحمة للشهداء والشفاء للجرحى
صادر عن تنظيم مستقبل العداله اليمن.