1

بيان استنكار وإدانة لقيام النظام البحريني بمهاجمة اعتصام الدراز ومنزل الشيخ عيسى قاسم 23 / 05 / 2017م

{إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ وَ تِلْكَ الْأَيَّامُ نُداوِلُها بَيْنَ النَّاسِ وَ لِيَعْلَمَ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَ يَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَداءَ وَ اللَّـهُ لا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ}

صدق الله العلي العظيم

سكرة ونشوة اللقاء بترامب كان لها مابعدها فقد تجاذب النظام السعودي وذنبه الخليفي كؤوس الوصال مع الأحبة ومن خلفهم أنظمة بائسة لاتملك لنفسها نفعا ولاضرا تنتظر ما يرمى لها من فتات مائدة النفط الخليجي التي كانت على شرف السيد الأمريكي. أولى ثمرات هذا اللقاء دم زكي يسفك في الدراز ليس لتحرير المسجد الأقصى ودحر عصابات بني صهيون التي عاثت في فلسطين فسادا ولا لاقتحام أوكار مخدارت وحانات خمور ومراكز رذيلة… أو لاقتحام وكر قتلة أومجرمين إنما لاقتحام منزل عالم جليل متراسه سجادته وعمامته البيضاء الصافية كصفاء قلبه وشباب في عمر الزهور بأيد فارغة وصدور عارية نذروا أرواحهم للدفاع عن الطهارة والنقاء والعزة والشرف المتمثلة في رمزهم المقدس الشيخ عيسى قاسم. إننا في تنظيم مستقبل العدالة نستنكر هذا العمل الإجرامي والمتوحش وندعو شعوب أمتنا وأحرار العالم والأنظمة المتحررة من اغلال بني سعود وسيدها الأمريكي أن تتحمل مسؤولية هذا الحدث وتقوم بواجبها الديني والأخلاقي والإنساني تجاه هذه الجريمة والواضحة والمروعة المتمثلة في اقتحام بيت عالم جليل يدعو إلى كلمة سواء لم يدع يوما إلى طائفية أو مذهبية،،،… إننا في هذه اللحظات العصيبة والحرجة من تاريخ الأمة ندعو شعوب أمتنا العربية والإسلامية وأحرار العالم للخروج في مسيرات غضب ومظاهرات منددة بهذا الظلم والإجرام والانتهاك الصارخ للمظلومين والمستضعفين،،، حسبنا الله ونعم الوكيل. {وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونََ}